قال رئيس الحكومة هشام المشيشي اليوم الجمعة 12 فيفري 2021: لن أستقيل، لن أستقيل لن أستقيل وأنا جندي في خدمة الوطن وما “انزرطيش”.

وكان الناطق الرسمي باسم حركة النهضة فتحي العيادي قد أفاد أمس خلال برنامج 21/19 أن الحركة قررت التشاور مع كل الأحزاب وكل الشخصيات الوطنية والقوى التي تدعم التجربة الديمقراطية والبرلمان والدستور للنزول إلى الشارع. وأضاف أن التجربة الديمقراطية مهددة من أطراف عديدة على غرار الشعبوية التي بدأت تتصاعد ومن خطاب فاشي داخل البرلمان ومن محاولات لإرباك مؤسسات الدولة وإرباك هذه التجربة.

وأشار أن مؤسسات الدولة يجب أن تتحمل دورها في الدفاع عن هذه الديمقراطية إضافة إلى مساندة الشعب التونسي لهذه التجربة.كما أوضح أنه لم يقع بعد تحديد موعد هذه المسيرة التي تحتاج للتنسيق والتشاور مشيرا أن هدفه هو الدفاع عن الديمقراطية والدستور وحماية البرلمان ودعوة مؤسسات الدولة للتعاون والتكامل فيما بينها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *