قال قيس القروي الناشط السياسي والمتطوع في الحملة التفسيرية لرئيس الجمهورية قيس سعيد، إن الحوار الذي يعتزم رئيس الدولة تنظيمه سيكون مخالفا للحوارات السابقة

وأفاد قيس القروي أن الحوار المرتقب سيُشارك فيه الجميع ولن يُقصي أي طرف

وأفاد قيس القروي أن الحوار المرتقب سيُشارك فيه الجميع ولن يُقصي أي طرف.

وانتقد الحوار الوطني برعاية الرباعي (اتحاد الشغل، اتحاد الأعراف، همادة المحامين، رابطة الدفاع عن حقوق الإنسان)، الذي انتُظم سنة 2013، ” لم يكن الحل في تلك الفترة التي عاشت فيها تونس أزمة سياسية كبرى،” حسب ما أفاد به في تصريح لشمس إف أم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *