كان النائب الحالي عن “التيار الديمقراطي” والرئیس السابق لمجلس الجالیة التونسیّة بقطر  محمد عمار نشر في تدوينة له على صفحته الخاصة في “الفايسبوك” يوم 8 افريل 2018 , توضیحا حول قضیة الشاب فخري الاندلسي المحكوم بالاعدام في قطر ، والذي تم تأجيل اعدامه إلى ماي المقبل بعد تدخل من الرئيس قيس سعيد لدى أمير قطر .. وجاء في تدوينة محمد عمار ما يلي :

“نظرا للاتصالات المتعددة التي تلقیتھا من الاعلام التونسي ومن المواطنیین والفايسبوكیین حول موضوع الشاب التونسي فخري الاندلسي ،أعتزم
توضیح التالي بكل تجرد و بعیدا عن العاطفة :
– الارھاب لا دين و لا مذھب له فھو ضرب تونس و اوروبا و امیركا و بريطانیا و قطر لیست بمنآى عنه
– الشاب فخري الاندلسي اعترف في التحقیقات بانتمائه الى تنظیم داعش
– التھمة : الانتماء الى تنظیم و استھداف دورية أمنیة و قتل عسكري يعمل بالقوات المسلحة القطرية ذبحا
– قبل الحكم ،مكث الشاب فخري بمصحة الامراض العقلیة لمدة تزيد عن ثلاثة أشھر لدراسة الحالة
– في اطار تبادل المعلومات ھناك تنسیق تام بین الاجھزة الامنیة في البلدين
– الحكم : اعدام
الدبلوماسیة التونسیة و نظیرتھا القطرية يقومان بعمل جبار لاستئناف الحكم ،و حسب معرفتنا بالعدالة القطرية نرجح أن يتم تخفیف الحكم.. ما نريد
التأكید علیه أن قطر تفرق جیدا بین العمل الشاذ المنفرد و بین الجالیة التونسیة في قطر التي تحظى بسمعة جیدة عموما و الدلیل أن التونسیین يتوافدون يومیا للعمل في الدوحة..كما ننوه بالعمل الدبلوماسي الكبیر للسید صلاح الصالحي ونائبه رشید سعیداني في التعامل مع الملف بكل عقلانیة
ودبلوماسیة .”

وفي ما يلي وثيقة الحكم بالإعدام مع التهم المنصوص عليها :

Aucune description disponible.

وكانت حصة “الماتينال” باذاعة “شمس اف ام” قد خصصت اليوم فقرة “المهمة” لنفس الموضوع.. اضغط على الرابط التالي لمشاهدة الفيديو:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *