اكد وزير التربية فتحي سلاوتي أنه سيتم استخلاص كل المستحقات المالية لمنظوري وزارة التربية المتخلدة بذمة الوزارة خلال الأيام القادمة.

وبين الوزير، خلال جلسة عامة في مجلس النواب، أنو الوزارة قامت بالتحويلات المالية اللازمة لجميع المندوبيات الجهوية و تم الانطلاق فعليا منذ أسابيع في تمتيع جميع منظروي وزراة التربية بمستحقاتهم المتخلدة بذمة الوزارة وستتواصل هذه العملية خلال الأيام القادمة حتى تسدد وزارة التربية كل ديونها تجاه هذه الفئة التي تستحق التقدير والتبجيل، وفق تعبيره.

وكشف السلاوتي، رداعلى اسئلة شفاهية توجه بها عدد من النواب، أنه انطلاقا من السنة الدراسية المقبلة لن يتأخر موعد خلاص أجور كل المتعاقدين مع الوزارة أكثر من شهرين على أقصى تقدير، كما سيتم ارجاع المبالغ المقتطعة من أجور القيمين غير المضربين.

وأوضح أن سبب تأخر سداد أجور عدد من المتعاقدين مع وزراة التربية الى مدة تجاوزت 7 أشهر، مرده أن الوزارة لم تتحصل على المعطيات اللازمة الخاصة بهذه الفئة التي ستمكنها من تحديد قيمة مستحقاتها المالية، من قبل المندوبيات الجهوية بسبب اضراب الاداريين الذين يشتغلون بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *