أكد وزير التكنولوجيا والاتصال محمد الفاضل كريم، وجود فريق أمني خاص في مركز فرز البريد يتعهد بمراقبة كل ماهو مراسلة أو طرد موجه الى مؤسسات السيادة بما في ذلك قصر قرطاج .

وقال إنه لا يمكن الخوض في الوقت الحالي في مسألة “الظرف المسموم” الذي تلقته مؤسسة رئاسة الحمهورية بعد إحالته على أنظار القضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *