أقدم شاب أصبل مدينة خنشلة، ليلة البارحة، على إضرام النار في والده البالغ من العمر 54 عاما داخل مرآب للميكانيك

وذكرت جريدة “الشروق” الجزائرية، أنّ شجارا وقع بين ابني الضحية، وعند تدخله لفض الشجار بين ابنيه، أقدم أحدهما على إضرام النار في والده، واعتدى بالضرب المبرح على شقيقه الأصغر، قبل الفرار نحو وجهة مجهولة، لتتدخل مصالح الحماية المدنية، على الفور، لنقل الأب المصاب إلى المستشفى

و تنقلت الشرطة إلى عين المكان، لتقوم بتوقيف الجاني وإحالته على التحقيق، في الوقت الذي تم تحويل الضحية الأب، إلى مصلحة الحروق بمستشفى باتنة الجامعي، نظرا لخطورة إصابته، وقدمت الإسعافات الأولية، للابن المصاب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *