أفاد القيادي بحركة النهضة وعضو مجلس شورى الحركة سمير ديلو، بأنّ اجتماع مجلس الشورى الذّي سينعقد بداية من عشية اليوم السبت ويوم غد الأحد، سيتطرّق إلى الوضع العام في البلاد، فضلا عن مناقشة الاستعدادات للمؤتمر 11 للحركة وتحديد موعده.

وأكد ديلو، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء اليوم السّبت، أنّ أعضاء مجلس الشورى عازمون خلال هذا الاجتماع على تحديد موعد مؤتمر الحركة الذي تأخر كثيراً.

يشار إلى أن حركة النهضة، كانت قرّرت عقد مؤتمر الحزب الحادي عشر أواخر سنة 2020 ، غير أنه وقع تأجيله بسبب الوضع الوبائي في البلاد، حسب بيان أصدرته الحركة في شهر نوفمبر الفارط.

ويرى محللون أن تأجيل المؤتمر يعود كذلك إلى أسباب داخليّة، منها الانشقاقات التي تعيشها الحركة منذ منتصف العام الماضي، على خلفية رفض عدد كبير من قياديي الحركة ترشّح رئيسها الحالي راشد الغنوشي لولاية ثالثة على رأس الحركة، وتمسكهم باحترام النظام الأساسي للحركة، وخاصّة منه الفصل 31 الذي ينص على عدم ترشح رئيس الحركة لأكثر من دورتين.

وينص الفصل 31 من النظام الأساسي للحركة على أنه “لا يحق لأي عضو أن يتولى رئاسة الحزب لأكثر من دورتين متتاليتين، ويتفرغ رئيس الحزب فور انتخابه لمهامه”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *