ّسعيّد: “عقود أبرمت تحت جنح الظلام للاستيلاء على أراضي الدولة وآن الأوان لوضع حد لها”

استقبل رئيس الجمهورية قيس سعيّد،  بقصر قرطاج، محمد الرقيق، وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية.

وتناول اللقاء الإطار التشريعي لأملاك الدولة وضرورة المحافظة عليها وتنقيح ما يجب تنقيحه من نصوص حتى لا يقع إهمال هذه الأملاك وحتّى يستفيد منها أبناء الشعب التونسي وخاصّة في إطار الشركات الأهلية كما أعرب عن ذلك عديد المواطنين في كافة أنحاء الجمهورية، وفق بلاغ إعلامي لرئاسة الجمهوريّة.

 

وقال قيس سعيّد، إنه قد “آن الأوان لوضع حد لعديد التجاوزات، خاصة بالنسبة إلى من كانوا متنفذين ومازالوا، و يريدون الاستيلاء على الأراضي الدولية بحكم القوانين الموجودة ويتعلّلون بوجود نصوص قانونية أو عقود تم إبرامها تحت جنح الظلام منذ سنوات طويلة”.

 

وتابع “لا يمكن التعلّل بالإجراءات والقوانين التي لابد من تطويرها وتنقيحها حتى يسترجع الشعب التونسي حقه وثروته الوطنية التي لا مجال لأن يستأثر بها أحد”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *