أكد مدير المعهد الأعلى للشريعة الهادي روشو في حديثه عن الإجراءات التي سيتم اتخاذها في صلاة التراويح خلال شهر رمضان وخلال صلاة الجمعة، أنه لا تغيير في الإجراءات المعتمدة منذ ظهور جائحة كورونا، مذكرا بأهمية السهر على الحماية الفردية وتطبيق الإجراءات الوقائية على غرار الوضوء في المنزل، والكمامة والسجادة الشخصية والقيام بالوضوء في المنزل. وشدد بصفة خاصة على أن التباعد ضروري بين المصلين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *