متابعة لعملية سطو موظف بشركة لنقل الأموال على مبلغ يتجاوز مليون أورو واختفائه عن الأنظار منذ يوم الاثنين الفارط، أفادت مصادر أن الأبحاث تجري بشكل حثيث من أجل كشف تفاصيل العملية الإجرامية وكيف نجح الموظف في مغالطة الجميع والإختفاء وهو مصحوب بمبلغ مالي كبير…‬

‫حيث تشير المعطيات الأولية أن الموظف المشتبه به عمد إلى خداع زميليه الذين كانا معه على متن شاحنة نقل الأموال موضحا أنه سيسلم المبلغ إلى فرع البنك العمومي على أن يستكملا توزيع بقية المبالغ على فروع بنكية أخرى قريبة…‬
‫هذا وقد عمد المشتبه به إلى المراوغة ومراقبة تحركات زميليه الذين انطلقا إلى وجهتهما، وحين تأكد من مغادرتهما توجه إلى باب خلفي للفرع البنكي أين كانت حسب الأبحاث الأولية سيارة داخلها سائق في انتظاره ليعمد إلى وضع الأموال داخل السيارة وينطلق صحبة السائق على جناح السرعة.‬
‫وتشير ذات المصادر إلى أن الأبحاث متواصلة بعد أن تم الإستماع إلى أقوال زميلي الموظف المشتبه به الذي مازال إلى حد الآن متحصنا بالفرار، وقد قررت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بتونس الإبقاء على الموظفين الذين تم الاستماع إلى أقوالهم في حالة سراح…..‬الصريح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *