فتحت تصريحات جديدة لمحامي النجم الأرجنتيني الراحل دييغو مارادونا الباب أمام تساؤلات بشأن ظروف وفاة أسطورة كرة القدم، وتفاصيل اللحظات الأخيرة من حياته.‬
‫وذكرت النيابة العامة في الأرجنتين -في بيان رسمي- أن ممثلين عنها انتقلوا إلى منزل مارادونا في تيغري (شمال بوينس آيرس)، وتأكدوا أن وفاة اللاعب السابق كانت طبيعية بعد تعرضه لأزمة قلبية.‬
‫غير أن ماتياس مورلا محامي مارادونا قال إنه سيطلب إجراء تحقيق كامل في ملابسات الوفاة، وانتقد ما قال إنه رد فعل بطيء من خدمة الطوارئ.‬
‫وقال مورلا -في بيان على حسابه على تويتر- “ما لا يمكن تفسيره أن يظل صديقي 12 ساعة من دون أي اهتمام أو فحص من الموظفين المخصصين لهذا الغرض”.‬
‫وأضاف “سيارة الإسعاف استغرقت أكثر من نصف ساعة للوصول، وهي حماقة جنائية”، مشيرا إلى أنه لا ينبغي “تجاهل” الحقيقة، وأنه سيسعى إلى تحقيق كامل في الأمر، وأضاف “كما كان دييغو يقول لي: أنت جندي، تصرف بلا رحمة”.‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *