سلطنة عمان بعد الكويت تحذر من حرب قادمة‎

سلطنة عمان بعد الكويت تحذر من حرب قادمة‎

قال وزير الخارجية العماني الذي تلعب بلاده دور الوسيط بين امريكا وايران إن هناك خطرا من وقوع حرب وان الطرفين الأمريكي والإيراني يدركان خطورة الانزلاق أكثر من ذلك. وغالباً ما تكون تصريحات العمانيين معتدلة جداً وبعيدة عن الحدة، لكن الوزير العماني لم يستطع هذه المرة ان يلجأ الى اللغة الدبلوماسية الفضفاضة بل قام بوضع النقاط على الحروف واعترف بشكل واضح ان خطر الحرب قائم وأن التوتر الحاصل ليس مجرد استعراض عضلات وتبادل تصريحات بل إن الحرب قد تندلع في اي لحظة في الخليج وقد تؤدي إلى نتائج كارثية.

وقد قالت القيادة الايرانية ان عمان لا تقون بور الوساطة بين واشنطن وطهران وان ايران ليست في وارد التفاوض مع الامريكيين في هذه المرحلة تحت التهديد والعقوبات غير المسبوقة.

وكان امير الكويت قد سبق الوزير العماني وقال ان المنطقة تقف على فوهة بركان ان انفجر سيؤدي الى عواقب وخيمة في المنطقة فاجأ أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح الجميع بتصريحات غير متوقعة.

و قال أمير الكويت ، مساء الثلاثاء، إننا “نعيش في ظروف بالغة الدقة والخطورة “، مشيرا إلى أن “وتيرة التصعيد المتسارعة”.

جاء ذلك في كلمة له وجهها للدبلوماسيين، مساء الثلاثاء، لدى زيارته مبنى وزارة الخارجية بالعاصمة الكويت.

وقال الصباح: “يدرك جميعنا أننا نعيش في ظروف بالغة الدقة والخطورة ويدرك أيضًا وتيرة التصعيد المتسارعة في منطقتنا”.

وأعرب عن أمله أن “يعود الھدوء إلى المنطقة وأن تسود الحكمة والعقل في التعامل مع الأحداث من حولنا”.

وأوضح أن “الدبلوماسية الكويتية ترتكز على الحرص على مد جسور السلام وإرساء التعاون بين دول وشعوب العالم لخلق مصالح مشتركة بعيدًا عن التدخل في شؤون الآخرين والحفاظ على حسن الجوار والتمسك بقرارات الشرعية الدولية وقواعد القانون الدولي”.

وتشهد المنطقة وتيرة مباحثات مكثفة بين دول الخليج ووفود غربية، في ظل تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم في 2015، قبل فرضها عقوبات على طهران.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: