القيروان : ذبح والدته من الوريد الى الوريد.. ثم غادر المنزل ليؤدي صلاة الجمعة

القيروان : ذبح والدته من الوريد الى الوريد.. ثم غادر المنزل ليؤدي صلاة الجمعة

شهدت إحدى المناطق الريفية التابعة لمعتمدية السبيخة بولاية القيروان جريمة قتل فظيعة تمثلت في إقدام كهل في التاسعة والثلاثين من عمره على قتل والدته بطريقة وحشية.

وحسب ما جاء في جريدة المجهر الصادرة اليوم الجمعة فإن المظنون فيه فصل منذ مدة عن العمل بسبب مرض نفسي ألم به ورغم وضعه إلا أنه أصر على الزواج وطلب من والدته مساعدته ماديا لكنها رفضت ايمانا منها بأن الزيجة لن يكتب لها النجاح بسبب الوضع الصحي لابنها.

ويوم الواقعة توجه الابن بمعية والده الى السوق ولكنه ابتعد عنه وسلك طريق العودة الى المنزل اين التقى والدته وعاود طلبه بيع قطعة الارض وأمام رفضها تسلح بسكين من الطبخ وقام بغرسها في عين والدته وعندما سقطت ارضا قام وبكل وحشية بذبحها من الوريد الى الوريد وجرها الى المطبخ وغير ملابسه وغادر ليلتقي بوالده ويؤدي معه صلاة الجمعة وعند الوصول الى المنزل تظاهر بمناداة والدته وعندما لم يأت الرد قام الاب بتسور الحائط وخلع الباب ليصدم بالمشهد الفظيع.

وبتعميق الابحاث انهار الابن واعترف بجريمته البشعة.

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: