تفاصيل جلسة محاكمة سامي الفهري بالقطب الاقتصادي المالي

باشرت اليوم الخميس  الدائرة الجنائية المختصة في النظر في قضايا الفساد المالي بالقطب الاقتصادي المالي بالعاصمة النظر في ما عرف بقضية كاكتوس برود التي رفعتها التلفزة الوطنية بعد الثورة مؤكدة انه بتدخل من بن علي تم استغلال تجهيزات التلفزة لفائدة صهره بلحسن الطرابسلي الذي كان يملك “كاكتوس برود” مما الحق اضرارا قدرت بـ 22 مليارا
وبالمناداة على المتهمين حضر كل من  سامي الفهري وعبد الوهاب عبد الله  المستشار الاعلامي السابق لبن علي واربعة مديرين عامين سابقين بالتلفزة الوطنية وهم كل من الفهري شلبي المنصف قوجة ومصطفى الخماري وابراهيم الفريضي في حين تخلف الهادي نصرة عن الحضور وقد قدم محاميه شهادة طبية تثبت تعكر حالته الصحية  في حين احيل بن علي وبلحسن الطرابلسي بحالة فرار 
كما حضر محامون في حق التلفزة الوطنية وشركة قولدن العالمية والنقابة الأساسية للسلك الإداري والتقني بالتلفزة الوطنية   
وقد تبين  للمحكمة ان نتيجة تقرير الاختبار لتحديد قيمة الاضرار لم تحضر بعد فقررت المحكمة تاخير القضية الى جلسة 30 سبتمبر المقبل 
وقد شدد القاضي على ضرورة مراسلة المكلفين بالاختبارات لتقديم النتائج في اقرب الاجال للحسم في القضية 

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: