عاجل/أنا يقظ: شبهة فساد وتلاعب في صفقة زيّ المنتخب الوطني الجديد

كشفت منظمة أنا يقظ الخميس 13 جوان  أن هنالك شبهة فساد وتلاعب في صفقات زي المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم شركة “أل سبور” الألمانية قبيل كأس العالم روسيا 2018 في صفقة بلغت قيمتها الجملية مليونا وخمسمائة ألف دينار، أي ما يعادل تقريبا ضعف المبلغ الذي تنفقه النوادي التونسية على المعدات والملابس، مع العلم بأن الفرق الوطنية تلعب قرابة الثلاثين مباراة كل موسم، بينما عادة ما يخوض المنتخب الوطني 9 مباريات فقط بكل موسم، حسب ما صرحت به (لمنظمة أنا يقظ) مصادر موثوقة صلب الجامعة التونسية لكرة القدم، وهو ما يطرح نقاط استفهام حول قيمة الصفقة، على حد تعبير المنظمة.

وأضافت أنا يقظ“ عند إمضاء العقد الجديد مع شركة ”كابا” تبين ان وكيلها هو نفسه مدير ومؤسس شركة ”سبورتاك”، ولا أحد يعرف قيمة العقد الذي قد يساوي أو يفوق قيمة العقد السابق أي مليون وخمسمائة ألف دينار، ليبقى السؤال المطروح لماذا وضعت الجامعة التونسية لكرة القدم مليون وخمسمائة ألأف دينار بين يدي شركة ”سبورتاك” من أجل معدات لا يمكن في أقصى الحالات أن تتجاوز قيمتها الجملية الخمس مائة ألف دينار؟ ولماذا تم التعامل مع نفس الشركة التي كانت وراء صفقة مع ماركة غير معروفة وذات جودة سيئة بشهادة اللاعبين وأعضاء الجامعة أنفسهم ؟”.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: