تجتاز امتحان الباكالوريا بعد ولادة طفلها بـ30 دقيقة

تجتاز امتحان الباكالوريا بعد ولادة طفلها بـ30 دقيقة

 

قررت سيدة إثيوبية تبلغ من العمر 21 عاما، اجتياز الاختبارات النهائية للباكالوريا بعد ولادة طفلها بثلاثين دقيقة فقط.

وقالت الشابة في تصريح لموقع بي بي سي، “لم تكن الولادة صعبة إطلاقا بالنسبة لي بسبب رغبتي في الإسراع من أجل الالتحاق بالامتحان”، الذي أجرته بالمستشفى.
يذكر أن ألمظ ديريسي ليست الشابة الوحيدة التي تخوض الاختبارات الأخيرة للعام الدراسي بعد الولادة في إثيوبيا، فمنذ بداية الاختبارات هناك الاثنين الماضي، اجتازت أكثر من 11 طالبة الامتحانات عقب انجابهن لأطفالهن، وفقا لمتحدثة باسم وزارة التعليم الإثيوبية.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: