السفير الفرنسي يعلّق على احداث الخميس الاسود

السفير الفرنسي يعلّق على احداث الخميس الاسود
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2018-05-03 22:23:18Z | |

تحدث السفير الفرنسي بتونس أوليفيه بوافر دارفور اليوم الخميس 4 جويلية 2019 في حوار لموزاييك عن العمليتين الارهابيتين الاسبوع الفارط في العاصمة وعن موقف بلاده من مسألة استقرار الأمن بتونس كما تحدث عن الوعكة الصحية لرئيس الجمهورية وزيارته المرتقبة لباريس…

موقف السلطات الفرنسية بعد العمليتين الارهابيتين
قال اوليفيه بوافر دارفور ان الفرنسيين تابعوا ما حدث يوم الخميس الفارط بتاثر وتضامن كبيرين مع الشعب التونسي مؤكدا أن بلاده أدانت بشدة الهجومين الارهابيين من خلال تصريح وزير الشؤون الخارجية الفرنسي جون ايف لودريان الذي أكد على أن فرنسا ستواصل دعمها لتونس في حربها على الارهاب الذي لا يستهدف دولة بذاتها بل كل بلدان العالم.

وقال دارفور ان العملية الارهابية التي استهدفت الدورية الامنية في نهج شارل ديغول كانت على بعد بعض الامتار من مقر السفارة الفرنسية ورغم ذلك فهو متمسك ببقائها في قلب العاصمة مضيفا” كنت قد تحولت يوم الجمعة الفارط إلى مكان وقوع العملية للترحم على روح الامني الشهيد مهدي الزمالي.”

فرنسا لم تحذر رعياها
أكد السفير أن سفارته لم تصدر أي بلاغ تحذيري للفرنسيين في تونس بل قامت بإعلامهم بالحادث فقط, مضيفا ” ثقتنا كبيرة في استتباب الأمن في تونس وقد لاحظنا ذلك من خلال الرد القوي والفوري لقوات الأمن التي برهنت على شجاعة كبيرة منذ سنوات في ملاحقة الإرهابيين والقضاء عليهم..قراءتنا كانت صحيحة وبالتالي لم يكن هناك أي داع للقلق بخصوص الوضع الأمني وسيكون هناك مليون سائح فرنسي بتونس هذه السنة.

هل سيتم الإبقاء على الحفل الوطني الفرنسي ؟
من جهة أخرى أكد السفير الفرنسي أنه لم يفكر ولو للحظة في إلغاء أو تأجيل الحفل الوطني الفرنسي الذي ينتظم كل 14 جويلية في مقر إقامة السفير.
كما أكد أنه قرر هذه السنة استدعاء 100 تلميذ من الناجحين في البكالوريا لحضور هذه الاحتفالات مصحوبين بأوليائهم. وقال دارفور أنه بإمكانهم  التسجيل ابتداء من اليوم على موقع الانترنات للسفارة الفرنسية بتونس لحضور الحفل.

متابعة الوضع الصحي لرئيس الجمهورية 
كما تحدث السفير الفرنسي عن مكالمة هاتفية كانت ستجمع الرئيس التونسي بنظيره الفرنسي مساء يوم الخميس الفارط لكن الوعكة الصحية التي تعرض لها الباجي قائد السبسي حالت دون ذلك. مؤكدا أن الرئيس  إيمانويل ماكرون فوض للسفير مهمة الاطمئنان على الوضع الصحي للرئيس بعد خروجه من المستشفى العسكري.

وقال السفير الفرنسي أن هذه المكالمة تندرج في إطار الاستعداد لزيارة قائد السبسي إلى  باريس أواخر هذا الصيف. مؤكدا أن الرئيس الفرنسي سيتواصل مع رئيس الجمهورية في الساعات او الايام القليلة القادمة للتباحث حول هذه الزيارة.

” موزاييك”

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: