تقرير يكشف أسباب سحب التوانسة لأموالهم وتحذير من مشكل غياب السيولة

اظهرت دراسة وتقرير للبنك المركزي ان العديد من التونسيين بدؤوا في سحب اموالهم من البنوك منذ سنة 2004 اي منذ عهد بن علي بسبب انعدام الثقة في النظام المالي للبلاد الذي غاب عنه العدل والمساواة وغلبت عليه ممارسات الإنتقام وتصفية الحسابات، وأشار محافظ البنك المركزي مروان العباسي إلى أن النتائج المستخلصة جاءت على اثر دراسة علمية تم إعدادها وفق القواعد الدولية المعمول بها في هذا المجال.
وفي ذات السياق تزعم بعض المصادر القريبة من الدوائر المالية أن بعض «الامل» بدأ يعود في صورة نجاح كل الاصلاحات الجديدة من المنتظر أن يشهد الوضع المالي استقرارا حتى تتجنب تونس إشكال غياب السيولة على مستوى البنوك بسبب غياب الثقة في النظام المالي برمته.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: