كنفدرالية البلديات تدعو الشّاهد لمراجعة أمر إطلاق أسماء مُتوفّين على المعالم الجغرافية

كنفدرالية البلديات تدعو الشّاهد لمراجعة أمر إطلاق أسماء مُتوفّين على المعالم الجغرافية

دعا رئيس الكنفدرالية التونسية لرؤساء البلديات ورئيس بلدية رواد عدنان بوعصيدة، اليوم الإثنين 29 جويلية 2019، رئيس الحكومة يوسف الشاهد إلى إعادة النظر في الأمر الحكومي عدد 613 لسنة 2019 المؤرخ في 12 جويلية 2019 والمتعلّق بضبط طرق إسناد أسماء أشخاص طبيعيين للمعالم الجغرافية.

ونقلت إذاعة “جوهرة اف ام” عن بوعصيدة توضيحه أنّ “هذا الأمر يحول دون تمرير وتنفيذ قرارات المجالس البلدية الأخيرة بخصوص إطلاق إسم الرئيس الراحل محمد الباجي قائد السبسي على شوارع رئيسية”.

من جهة أخرى، اعتبر بوعصيدة أنّ “بعث مصنع لرسكلة النفايات بغاية حل مشكل المصبات العشوائية الموجودة بأغلب مناطق الجمهورية والتي باتت تشكّل عبئا على المواطنين وعلى البيئة والمناخ يتطلب جملة من التشريعات”، مبرزا في هذا الصدد أنّ دعوة وزير البيئة والشؤون المحلية عن إحداث وكالة في هذا الاختصاص يستحيل تحقيقها في ظل التشريعات الحالية.

يُشار إلى أنّ الفصل الأوّل من الأمر الحكومي المذكور ينصّ على أنّه “يضبط طرق إسناد أسماء أشخاص طبيعيين للمعالم الجغرافية داخل تراب الجمهورية التونسية، بالنظر إلى قيمتها التاريخية الوطنية أو العالمية أو كفاءتها وإشعاعها في مختلف المجالات وذلك لأغراض تذكارية”، فيما ينصّ الفصل الثاني منه على أنّه “لا يمكن تسمية المعالم الجغرافية أو إعادة تسميتها بأسماء أشخاص طبيعيين لا يزالون على قيد الحياة”.

أما الفصل الثالث فينصّ على أنه “لا يمكن إسناد أسماء أشخاص متوفين بمناسبة تسمية معالم جغرافية أو إعادة تسميتها قبل انقضاء مدة ثلاث (3) سنوات على الأقل من تاريخ الوفاة باستثناء الشهداء من أعوان قوات الأمن الداخلي والعسكريين وأعوان الديوانة جراء اعتداءات إرهابية”.

 

 

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: