Skip to content

المرزوقي: هناك اتصالات مع الجبالي وسعيّد ومخلوف للتنازل لفائدتي

قال المنصف المرزوقي رئيس الجمهورية المؤقت الاسبق ورئيس حزب الحراك اليوم الاربعاء 14 أوت 2019، إنّ هناك اتصالات بينه وبين  حمادي الجبالي وقيس سعيّد وسيف الدين مخلوف لسحب ترشحاتهم للرئاسية والتنازل لفائدته.

واعتبر المرزوقي خلال حضوره اليوم ببرنامج “في السياسة” باذاعة اكسبراس اف ام أنّ “هذه الأسماء تمثل التيار الثوري وتتسم بالنزاهة وهدفها محاربة المال الفاسد”، مضيفا “هناك تشتت في الطيف السياسي فقلنا لمَ لا نبادر بلمّ شمل العائلة الديمقراطية الاشتراكية من اجل تأسيس نظام يقطع مع الحيف والفساد؟”.

وقال “وجدنا تجاوبا من حركة وفاء ومن كم هائل من المستقلين…الجبالي عبر عن رغبته للانضمام لهذا الاتفاق وقدم نفسه في البداية لكنه سحب نفسه بعدها وهو مستقل… مع ذلك تبقى الاتصالات جارية وامكانية تغير المعطيات واردة حتى حلول موعد الانتخابات الرئاسية”.

وبخصوص التزكيات لترشحه أوضح المرزوقي أنه تحصل عليها من نواب الحراك ونواب النهضة وتيار المحبة، مشيرا الى أنه لا يصعب عليه جمع تزكيات شعبية، قائلا ”صوّت لي مليون و400 ناخب (في اشارة لانتخابات 2014) لكن ربحا للوقت ارتيأنا أن نأخذ تزكيات من النواب”.

ووصف الانتخابات المقبلة بالمفصلية مبرزا أنه إذا واصلت المنظومة الحالية في الحكم لآلت الأمور إلى ما لا تحمد عقباه.

واعتبر أن “لا أحد يملك خبرته الكبيرة في رئاسة الجمهورية”، لافتا إلى انه “تعلم الكثير بما سيمكنه من تجنب الخطأ مستقبلا”.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: