الحكومة تُخفض معاليم البث الإذاعات والتلفزات ..تطرح الخطايا وتُعيد جدولة ديون

2

أعلنت وزارة تكنولوجيات الاتصال والاقتصاد الرقمي أن مداولات المجلس الوزاري المضيق حول قطاع الاعلام المنعقد  باشراف رئيس الحكومة يوسف الشاهد” أسفرت عن مواصلة دعم الإذاعات والتلفزات الخاصة التي تبث على شبكات الديوان الوطني للإرسال الإذاعي والتلفزي وذلك للفترة 2020 / 2022 “.

وجاءت هذه الاجراءات قبل شهر واحد من تنظيم الانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها ، التي ترشح لخوضها من ضمن 26 مترشحا تم قبول ملفاتهم اوليا ، رئيس الحكومة يوسف الشاهد.

واعلنت الوزارة عن الاجراءات التي جاءت على النحو التالي:

 بالنسبة إلى الإذاعات الخاصة:
– 30 بالمئة تخفيض على المعلوم السنوي للبث على شبكات التشكيل الترددي للإذاعات الخاصة التي تبث على ولايات تونس الكبرى وعلى أغلب مناطق الجمهورية.
– 50 بالمئة تخفيض على المعلوم السنوي للبث على شبكات التشكيل الترددي للإذاعات الخاصة الجهوية والإذاعات الجمعياتية والإذاعات المتخصصة.
بالنسبة إلى القنوات التلفزية الخاصة:
– 30 بالمئة تخفيض على المعلوم السنوي للبث على أحد القمرين الإصطناعيين اللذين يسوغهما الديوان (يوتلسات 7.3 درجة غربا أو عربسات 26 درجة شرقا).
– 50 بالمئة تخفيض على المعلوم السنوي إذا تم البث بالتوازي على القمرين الإصطناعيين اللذين يسوغهما الديوان (يوتلسات 7.3 درجة غربا أو عربسات 26 درجة شرقا).
– مجانية البث لمدة 6 أشهر من بداية البث.
– جدولة الديون المتخلّدة بالذمة (إلى نهاية 2018) على فترة ثلاث سنوات، مع طرح خطايا التأخير. ويكون استخلاصها بداية من جانفي 2020.
وعلى صعيد آخر تقرر وفق بلاغ صادر عن وزارة تكنولوجيات الإتصال والإقتصاد الرقمي نقلته وكالة تونس افريقيا للانباء الشروع في بث قنوات التلفزة العمومية بنظام الدقة العالية، بداية من سنة 2020.

وأكدت الوزارة أنه تم اتخاذ هذه الاجراءات تواصلا مع توصيات المجلس الوزاري المنعقد يوم 13 جانفي 2017 حول خطة إصلاح الإعلام.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: