Skip to content

حفل زواج يتحول الى مذبحة: 68 قتيلا و168 جريحا…!!

تحول حفل زفاف الى مذبحة حيث أوقع تفجير ضخم استهدف العاصمة الأفغانية كابول مساء  أمس، مئات القتلى وجرحى، بحسب ما أكد شهود عيان، اليوم الأحد، فيما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الاعتداء.

وأعلنت السلطات الأفغانية صباح اليوم الأحد، مقتل 68 شخصا وجرح 182 آخرين في الهجوم الذي استهدف مساء السبت حفل زفاف في كابول.وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية نصرت رحيمي إن “بين الضحايا نساء وأطفالا”. ونفت حركة طالبان أي تورط لها في الهجوم.
ويأتي هذا الانفجار في الوقت الذي اختتمت فيه الولايات المتحدة وحركة طالبان جولة ثامنة من المحادثات الهادفة إلى التوصل لاتفاق يسمح لواشنطن بخفض عديد قواتها في أفغانستان، وفق ما أعلن الطرفان.

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية نصرت رحيمي، للصحافيين إنه “في الساعة 22,40 وقع انفجار في صالة أفراح شهر دبي في غرب كابول، من دون أن يورد أي حصيلة للضحايا”.

من جهتها أعلنت أقسام الطوارئ في مستشفيات العاصمة الأفغانية أنها استقبلت ما مجموعه 20 جريحا على الأقل، غير أن الصور التي نشرتها وزارة الداخلية على صفحتها على فيسبوك لموقع الانفجار تشي بأن الحصيلة قد تكون أفدح بكثير، لا سيما وأن الصور أظهرت بوضوح عددا من الجثث في قاعة لتناول الطعام.وأفاد أحد شهود العيان وكالة فرانس برس خلال اتصال هاتفي إنه شاهد طواقم الإسعاف تخلي العديد من الجثث من القاعة.
وقال محمد فرهق الذي كان من بين المدعوين لحفل الزفاف “كنت في الجناح المخصص للنساء حين سمعت دوي انفجار ضخم في الجناح المخصص للرجال”.
وأضاف “الجميع خرجوا يهرولون ويصرخون ويبكون. الدخان ملأ القاعة المخصصة للرجال وكل من فيها تقريبا سقطوا بين قتيل وجريح. مرت ساعتان على التفجير وما زالت طواقم الإسعاف تخرج جثثاً من الداخل”.
ولم تعلن أي جهة في الحال مسؤوليتها عن الاعتداء. غير أن المتحدث باسم الحكومة فيروز بشاري قال إن “هذا الانفجار هو علامة واضحة على أن الإرهابيين لا يريدون رؤية الأفغان يعبرون عن فرحهم. لن تتمكنوا من إجبارهم على الخضوع من طريق قتلهم”.

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: