الشابي :”السيستام” في حالة استنفار لضمان مصالحه

الشابي :”السيستام” في حالة استنفار لضمان مصالحه

اتهم الامين العام للحزب الجمهوري عصام الشابي اليوم السبت 28 سبتمبر 2019، “السيستام” بـ”الاستنفار بكل طاقاته لدعم المترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية نبيل القروي لضمان استمرار مصالحه وسيطرته”.

واشار الشابي في تدوينة نشرها اليوم على صفحته بموقع “فايسبوك” إلى أن القانون الانتخابي في تونس لم يتعرض إلى “وضعية ذوي السوابق العدلية أو الملاحقين قضائيا عند تقديم ترشحهم للاتتخابات وتبعا لذلك قبلت هيئة الانتخابات ملفاتهم ولم تبد قلقها ازاء إحتمال صعود هؤلاء الى سدة الحكم” وإلى أن نفس القانون “لم يتعرض في المقابل  لوضعيات المترشحين من ذوي الشبهة الذين صدرت في شأنهم بطاقات إيداع في السجن قبل انطلاق حملاتهم الانتخابية” .

وأكد أن “هيئة الانتخابات انبرت في هذه الحالة للمطالبة باطلاق سراحهم (في اشارة إلى نبيل القروي) و”مارست ضغطا معلنا على القضاء عبر وسائل الاعلام لتمكين المترشح الموقوف من حقه في الدعاية الانتخابية عملا بمدإ تكافئ للفرص”.

يشار إلى فاروق بوعسكر نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات كان قد قال أمس الجمعة 27 سبتمبر 2019 في تصريح لـ”الشارع المغاربي”  إن “ملف المترشح للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية عن حزب قلب تونس نبيل القروي سيكون في جدول اعمال المجلس باعتبار أنها الكافلة لتكافئ الفرص ومنحها الدستور مهمة الإشراف على الانتخابات بصفة شفافة ونزيهة …. عدم المساواة بين المترشحين قد يشكل حرجا كبيرا للهيئة ويهدد شفافية العملية الانتخابية ونزاهتها “.

واشار بوعسكر إلى أن الهيئة” تعتبر ملف القروي مسألة دقيقة في علاقة بالقيام بالحملة الانتخابية كي تقبل جميع الأطراف النتائج بما فيها القضاء ” مبرزا أن عدم حضور مترشح ثان في الحملة الانتخابية قد يسفر عن طعن في النتائج أو رفضها، معتبرا ذلك تهديدا للعملية الانتخابية والمسار الانتخابي.

وأبرز أن مجلس الهيئة “قلق بشأن هذه الوضعية” وأنه سيكون له موقف أكثر صراحة في ملف القروي قبل انطلاق الحملة الانتخابية، مشيرا إلى أن الهيئة مازالت تنتظر تفاعل السلطة القضائية قائلا” صحيح أن القروي أوقف بأمر قضائي لكن لهيئة الانتخابات ولاية عليه ايضا باعتباره مترشحا وفائز في الدور الأول ولنا الحق في قول الكلمة”.

وذكّر بأن هيئة الانتخابات كانت قد طلبت من قاضي التحقيق المتعهد بملف القروي الافراح عنه وأنه لم يرد على طلبها.

يذكر أنه كان من المنتظر أن تنظر دائرة الاتهام بمحكمة الاستئناف الاربعاء المنقضي في مطلب الافراج عن المترشح نبيل القروي الموقوف منذ 23 أوت 2019، وحال اضراب القضاة دون ذلك.

وقد تم تأجيل النظر في المطلب إلى يوم 2 أكتوبر القادم.

 

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: