انتحار عبد الوهاب جيلاني : الداخلية تفتح تحقيقا واجراءات خاصة لعائلة الضحية

انتحار عبد الوهاب جيلاني : الداخلية تفتح تحقيقا واجراءات خاصة لعائلة الضحية

كشف والي سيدي بوزيد محمد صدقي بوعون  خلال استقباله عائلة  الشاب الراحل عبد الوهاب جبلاني الذي لقي حتفه بعد اضرام النار في جسده يوم الجمعة الماضي انه تم اتخاذ جملة من الاجراءات لفائدة عائلته.

وأكد بوعون ان وفدا من التفقدية العامة لوزارة الداخلية حل بمدينة جلمة بتكليف من وزير الداخلية للنظر في الاخلالات التي يمكن ان تكون قد تسببت في دفع الشاب الى الانتحار وتحميل كل طرف مسؤوليته،مضيفا انه تم ادارج عائلة الضحية ضمن برنامج السكن الاجتماعي، وتمتيعها ببطاقة علاج مجاني، وتوفير مورد رزق قار لها، وتمكينها من منحة العائلات المعوزة، بالاضافة الى تقديم مساعدة مالية لها حسب ما نقلت عنه وكالة تونس افريقيا للانباء.

واضافت” وات ” انه تم خلال اللقاء الذي  قالت ان ممثلين عن اعضاء مجلس نواب الشعب والادارات الجهوية حضروه التاكيد على ضرورة الكشف عن ملابسات انتحار عبد الوهاب الحبلاني ودعوة مختلف الاطراف الى اعادة الهدوء لمعتمدية جلمة والحفاظ على المؤسسات العمومية.

يُشار الى ان مدينة جلمة تشهد احتقانا بعد ليلة ثانية من المواجهات بين عدد من الشباب المحتجين وقوات الامن التي استعملت الغاز المسيل للدموع بكثافة ردا على تعرضها للرشق بالحجارة، وقامت بالعديد من المداهمات اسفرت عن ايقاف 10 اشخاص، ونقل عدد اخر الى المستشفى المحلي بجلمة بسبب الاختناق من الغاز المسيل للدموع حسب نفس المصدر.

يُذكر أن رئيسة جمعية عمال الحضائر كانت قد أكدت في تصريح سابق لـ”الشارع المغاربي” أن عدم تسوية الوضعية المهنية للضحية الذي ببلغ من العمر 25 سنة ويعمل حارسا بمعتمدية جلمة كانت من بين اسباب اقدامه على الانتحار حرقا.

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: