منظمة ” البوصلة “: تراجع المعدّل الوطني للشفافيّة على المستوى البلدي سنة 2019

منظمة ” البوصلة “: تراجع المعدّل الوطني للشفافيّة على المستوى البلدي سنة 2019

تراجع المعدّل الوطني للشفافيّة على المستوى البلدي من 45 بالمائة سنة 2018 إلى 26 بالمائة سنة 2019 ، وفق ما ورد في التقرير السنوي المتعلّق بتقدّم إرساء مسار اللامركزية في تونس لمنظّمة « البوصلة ».
وتضمن التقرير أربعة أجزاء، حيث تناول الجزء الأول الإطار القانوني والمؤسساتي والموارد، فيما تطرّقت بقيّة الأجزاء إلى عمل المجالس البلدية والجباية المحلية وشفافية البلديات.
وأفادت عضو المنظّمة أسماء سلايميّة، بأنّ التقرير كان نتاجا لمتابعة « مرصد بلديّة » (التابع للمنظمة) للحكم المحلي ومسار اللامركزية عموما، مبينة أنّ مقياس الشفافية الذي ركزت عليه المنظمة تعلّق برد البلديات على مطالب النفاذ إلى المعلومة.
ولاحظت أنّه رغم التراجع العام المسجّل على مستوى الشفافية بالبلديات، إلا أن بلديات تونس الكبرى والمناطق الساحلية سجلت ارتفاعا في معدل الشفافية بها، معتبرة في الآن نفسه أنّ ارتفاع عدد مواقع الواب وتطوّر عددها بالنسبة الى البلديات من 245 مقارنة ب163 موقع واب سنة 2018 ، كان بدوره من المؤشرات الإيجابية فضلا عن تعيين مكلفين بالنفاذ إلى المعلومة صلب البلديات.
كما أوضحت انّ نسبة الشفافية لدى البلديات المحدثة كانت أقل من البلديات القديمة، ممّا يتطلّب التوجه ببرامج تكوينية لهذه البلديات والتأكيد على أن الشفافية تعدّ الدعامة الأساسية لتشريك المواطنين وتفعيل الديمقراطية التشاركية.
ودعت البوصلة في توصياتها البلديات إلى ضرورة الإسراع في إنشاء مواقع واب والعمل على تحيين المعلومات المنشورة على مواقعها، مطالبة هيئة النفاذ إلى المعلومة إلى التسريع بالبتّ في الدعاوى المرفوعة لديها.
ودعت الحكومة أيضا الى توفير دعم إضافي لفائدة البلديات المحدثة، خاصة فيما يتعلّق بإنشاء المواقع الرسمية وإعادة النظر في خطة المكلفين بالنفاذ إلى المعلومة والخطط الوظيفية الأخرى.

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: