الكاف: من بتر إصبعه إلى وفاته بكورونا..

الكاف: من بتر إصبعه إلى وفاته بكورونا..

أفاد مراسل موزاييك بالكاف أنّ الكهل الذي توفي ليلة الـ23 من مارس الجاري والذي ثبت أنه مصاب بكورونا بعد وفاته، كان قد خضع إلى عملية بتر إصبع بالمستشفى الجهوي بالكاف يوم 14 مارس والذي بقي يتردّد عليه لتغيير الضمادات.

​​​​ويوم 22 مارس تعكرت حالته الصحية نتيجة صعوبة في تنفس فتم نقله إلى المستشفى المحلي بتاجروين أين وافته المنية .

وبعد التأكّد من اصابته بفيروس كورونا تم إخضاع أكثر من 70 شخصا من الإطار الطبي والشبه الطبي إلى الحجر الصحي بمدينة بالكاف مع ثلاثة من أعوان الحماية المدنية الذين قاموا بنقله إلى مستشفى تاجروين، وأخذ عينات تم ارسالها إلى المخبر المرجعي بمستشفي شارل نيكول .

كما تم إخضاع عائلة المتوفى إلى الحجر الذاتي واخذ عينات لتحليلها .

ويذكر أنّ المتوفى لم يكن بالحجر الصحي ولم يزره أي شخص يقيم بالخارج مما يرجح اصابته بهذا الفيروس أفقيا.

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: