أشرف رئيس حكومة تصريف الأعمال إلياس الفخفاخ، اليوم الثلاثاء 28 جويلية 2020 بقصر الحكومة بالقصبة على أشغال مجلس وزاري مُضيّق خُصّص لتقييم الوضع الصحي بعد تسجيل ارتفاع في عدد الإصابات المحلية والوافدة بفيروس كورونا.

وبين رئيس الحكومة في مستهل أشغال المجلس أن الوضعية الوبائية في تصاعد على المستويين العالمي والمحلي والمؤشرات المسجّلة تُعدّ مرتفعة خصوصا بعد تصاعد حالات العدوى المحلية وتسجيل حالات وافدة.

ونظر المجلس في تطور الوضع الوبائي على الصعيدين العالمي والوطني ومدى تطبيق الإجراءات التي تم اتخاذها إثر تقييم الوضع الوبائي للأسبوع الفارط .

وصرّحت مديرة المرصد الوطني للأمراض الجديدة والمستجِدّة نصاف بن علية عقب الاجتماع أنه تم التنصيص على ضرورة تطبيق الإجراءات الوقائية بمناطق العبور سواء المطارات أو الموانئ كما تم تأكيد ضرورة تطبيق الإجراءات الوقائية وخاصة ارتداء الكمامات إضافة إلى الالتزام بمعادلة اليقظة الصحية حتى لا يعود انتشار الفيروس بنسق سريع.

وأوضحت بن علية أن الوضع الوبائي العالمي يُسجّل عودة انتشار الفيروس في عدة مناطق في العالم ما يُحتّم ملازمة الحذر باستمرار.