الزغلامي: لا يوجد الدليل على توزيع الأموال لعدم سحب الثقة من الغنوشي

الزغلامي: لا يوجد الدليل على توزيع الأموال لعدم سحب الثقة من الغنوشي

اكدت النائبة عن حركة النهضة يمينة الزغلامي اليوم الاربعاء 29 جويلية 2020 وجود هرسلة وضغوطات كثيرة على خلفية لائحة سحب الثقة من رئيس البرلمان راشد الغنوشي قالت انها شملت حتى النائبة الاولى لرئيس البرلمان سميرة الشواشي مشددة على انها ليس لها دليل على توزيع اموال من هذا الجانب او ذاك داعية كل من له ادلة على ذلك الى التوجه الى النيابة العمومية.

واوضحت الزغلامي في مداخلة لها على اذاعة “اكسبراس اف ام” ان تعطل اشغال الجلسة العامة ليوم أمس حال دون التصويت على مشروع قانون تشغيل من طالت بطالتهم اكثر من 10 سنوات وان ذلك كان نتيجة مقايضات سياسية مضيفة انه رئيس الجلسة طارق الفتيتي اقترح بعد استكمال النظر في مشروعي قانونين، المرور الى مشروع قانون تشغيل من طالت بطالتهم لكن دون جدوى وان ذلك حتم على الفتيتي رفع الجلسة.

واضافت ان الغاية من وراء ذلك التسريع في تمرير هذا القانون هو تمكين النواب من التفرغ لجلسة يوم غد الخميس المخصصة للتصويت على لائحة سحب الثقة من الغنوشي.

وذكرت بأنه سبق للوزير محمد عبو لما كان وزيرا للوظيفة العمومية سنة 2012  ان مرر قانونا مماثلا قالت انه مكن من تشغيل 120 الف ممن طالت بطالتهم  مشيرة الى ان اعدادا من الشباب المعطلين عن العمل كانوا امام المجلس وقضوا ليلتهم هناك في انتظار تمرير هذا القانون .

 

 

 

وطمأنت الزغلامي من جهة اخرى انه مهما كانت نتيجة التصويت في جلسة يوم الخميس على سحب الثقة من الغنوشي فإن ذلك يندرج في إطار الممارسة الديمقراطية وانه لا خوف من تلك الجلسة طالما ان جميع المؤسسات حريصة على على تطبيق القانون والدستور.

 

annaharnews

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: