أعلنت Ooredoo عن انطلاق فعالياتها الميدانية، والتي تندرج ضمن الحملة التوعية التي أطلقتها الشركة منذ بداية الموجة الثانية من وباء Covid-19 في تونس. وتعتزم Ooredoo القيام بجولة في جميع أنحاء البلاد، الهدف منها نشر رسائل إيجابية ومعلومات مفيدة للوقاية من الفيروس، بالإضافة إلى توزيع الأدوات الصحية في القطارات والحافلات ومحطات الحافلات والجامعات والمدارس في جميع الولايات التونسية.

Ooredoo تواصل إلتزامها ودعمها الوطني لمكافحة انتشار وباء Covid-19

ومن أجل تشجيع هذا النوع من المبادرات المهمّة، شارك السيد منصور راشد الخاطر، الرئيس التنفيذي لـ Ooredoo مع عدد من المدراء في الشركة، في الجولة الأولى، حيث أعرب عن سعادته قائلا :”إنّ مكافحة فيروس كورونا تمثل تحديًا للعالم أجمع، لذلك حرصنا منذ البداية على وضع خطة مدروسة لدعم مجهودات الجهات الرسمية لمكافحة الفيروس من خلال زيادة الوعي الشعبي والمساعدة على تجنب الإصابة بهذا الوباء.”

وأضاف السيّد منصور راشد الخاطر أنّه :”بالإضافة إلى دعم المواطنين بشتى الطرق لتشجيعهم على حماية أنفسهم، سواء من خلال تقديم حملات إعلانية موجّهة أو تعزيز الخدمات عن بعد، نحن ملتزمون بمواصلة جهودنا لإطلاق مبادرات جديدة في المستقبل القريب لتعزيز مساهماتنا إلى أقصى حد حتى تعود الحياة إلى سالف عهدها”.

وتأتي هذه الفعاليات في إطار المسؤولية الاجتماعية التي تعتمدها Ooredoo والتي تهدف إلى زيادة الوعي ودعم البلاد في مكافحة هذا الفيروس، علما أنّ الحملة بدأت من خلال مجموعة من ملصقات تحت عنوان “ريت مسهلها”، للتذكير بخطوات البروتوكول الصحي، وتشجيع الناس على استخدامه بشكل صحيح.

كما تجدر الإشارة إلى أن Ooredoo، وبالتعاون مع وزارة الصحة التونسية، أعلنت مؤخرًا عن توفير معدات التوصيل والإمدادات اللازمة لجميع إدارات الصحة الجهوية في 24 ولاية تونسية. وجاءت هذه المساهمة لدعم الطاقم الطبي ومساعدتهم على العمل في ظروف أفضل، ولكن أيضًا للحفاظ على الاتصال مع عائلاتهم وأحبائهم.

ooredoo-271020-5.jpgooredoo-271020-4.jpgooredoo-271020-3.jpgooredoo-271020-2.jpg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *